اللجنة المنظمة لمظاهرات ثورة تشرين بيان عاجل “سندخل الخضراء محررين لا فاتحين”

اللجنة المنظمة لمظاهرات ثورة تشرين بيان عاجل “سندخل الخضراء محررين لا فاتحين”
https://www.newsalwatan.com/?p=109227842
الزيارات: 357
التعليقات: 0

أصدرت قبل قليل اللجنة المنظمة لمظاهرات ثورة تشرين بيان عاجل حمل اسم ( سندخل الخضراء محررين لا فاتحين، ولن نعود إلى منازلنا الا (بوطن او كفن) على خلفية التصعيد الكبير الذي يشهده الوضع العراقي جراء القمع المفرط من قبل الحكومة و مليشياتها بحق المتظاهرين، وتعنت الحكومة و تمسكها بالبقاء في كراسي الحكم و تحويلها العراق لساحة تصفية حسابات بين أمريكا و إيران.

و أكد المتظاهرون أن البرلمان لا يمثل الشعب بعد تعالي الهتافات داخل البرلمان باسم قاسم سليماني الذي قتل بغارة أمريكية و سعي أحزاب السلطة لجر العراق لمواجهة لا علاقة له بها.
وجاءت دعوة اللجنة المنظمة لمظاهرات ثورة تشرين بعد إكمال استعدادات لمليونية يوم غداً الجمعة في كل محافظات العراق، و تؤكد اللجنة اذا حلّ البرلمان سيقوم الثوار بتشكيل حكومة انقاذ وطني، وإذا لم تستجب فسوف يقوم الثوار باقتحام المنطقة الخضراء لإسقاط العملية السياسية.
وفيما يلي نص البيان

بيان عاجل
سندخل الخضراء محررين لا فاتحين ، ولن نعود الى منازلنا الا {بوطن او كفن}

كان الثوار قد رفضوا اقتحام المنطقة الخضراء حتى لا يستغل الفاسدون وميليشياتهم ذلك لوأد الثورة ، وقد تم اعطاء حكومة المحاصصة الطائفية فرصة بتبنينا لسلمية الثورة كي يتعظوا ويتركوا العراق لأهله ويقنعوا بما نهبوه من ثرواته ! وعلى الرغم من الدماء الزكية التي اريقت والقمع الوحشي الذي تعرض له شباب الثورة فقد آلينا على أنفسنا ان يستمر نهج السلمية، الا ان الفاسدين تمادوا في غيّهم وراهنوا على دعم ايران و مليشيات القتل والخطف التابعة لها، وكذلك راهنوا على الوقت على امل ان يمل الثوار ويتعب الشباب فيعودوا أدراجهم؛ تلك هي احلام الواهمين، فالشباب اقسموا على ان لا يعودوا الى بيوتهم الا (بوطن او كفن) وان شاء الله سيعودون بوطن حر مهاب ومحفوظ السيادة، وبعد كل ما تقدم، نحذر الفاسدين من مغبة الاستمرار بالتمسك بالسلطة فهي زائلة وبقرار الشعب العراقي فغدا10/1/2020 سيخرج الملايين من ابناء العراق الغيارى ليقولوا كلمتهم بصوت عال لمن يقبع خلف أسوار الخضراء بان البرلمان ، الذي جاء اصلا بانتخابات مزورة، لا يمثل الشعب، فقد اعترف النواب أنفسهم بذلك، فإذا تم حل برلمان الفساد سيجتمع الثوار ليقرروا تشكيل حكومة إنقاذ وطني ؛ وبخلاف ذلك سنقرر اقتحام المنطقة الخضراء بتاريخ يتفق عليه الثوار، فنحن لم نخرج من اجل ان نعتصم الى الأبد، فقد صبرنا كثيرا وأعطينا من الدماء اكثر ولن نبقى مكتوفي الأيدي ونحن نرى وطننا ينزلق الى المجهول وتتلاعب به اطماع ايران ومصالح امريكا، وقد اعذر من انذر ، وما النصر الا من عند الله .

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*