آخر الأخبار
أخبار محلية

وزراء الإعلام العرب يقرون الخطة المرحلية لتنفيذ الإستراتيجية المشتركة لمكافحة الإرهاب

شاركت جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية ممثلة بالدكتور جمعان رشيد بن رقوش رئيس الجامعة على رأس وفد الجامعة في اجتماعات الدورة السادسة والأربعين لمجلس وزراء الإعلام العرب بمقر جامعة الدول العربية بالقاهرة.

وقد ألقى عدد من وزراء الإعلام كلمات بهذه المناسبة، وبعدها تم اعتماد مشروع جدول الأعمال ومناقشة بنوده التي توجت بإعلان القرارات التي تضمنت اعتماد المجلس الموقَّر لتوصيات المؤتمر العلمي الذي نظمته جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية حول دور الإعلام العربي في التصدي لظاهرة الإرهاب، وتكليف إدارة الأمانة الفنيَّة لمجلس وزراء الإعلام العرب بمتابعة تنفيذ هذه التوصيات بالتعاون والتنسيق مع جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية.

كما قرر المؤتمر الموافقة على الخطة المرحلية لتنفيذ الإستراتيجية الإعلامية العربية المشتركة لمكافحة الإرهاب وتكليف الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالتعاون والتنسيق مع جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية بمتابعة تنفيذها على مدار خمس سنوات تبدأ من عام 2016م.

كما قرر المؤتمر اعتماد تقرير وتوصيات الاجتماع الثالث عشر لفريق الخبراء الدائم المعني بمتابعة دور الإعلام العربي في التصدي لظاهرة الإرهاب وتكليف الأمانة العامة بمتابعة تنفيذ التوصيات. وقد أجمع أصحاب المعالي وزراء الإعلام العرب على تقديم الشكر لجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية على استضافتها للمؤتمر العلمي حول دور الإعلام العربي في التصدي لظاهرة الإرهاب.

كما أعرب الوزراء عن شكرهم لجامعة نايف لإعدادها مشروع الخطة المرحلية لتنفيذ الاستراتيجية الإعلامية العربية المشتركة لمكافحة الإرهاب.

وقد أكد الدكتور محمد المومني وزير الدولة لشؤون الإعلام بالمملكة الأردنية الهاشمية رئيس الدورة الخامسة والاربعين لمجلس وزراء الإعلام العرب أن جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية لها دورها المشرف لا على المستوى العربي فقط وإنما على المستوى العالمي أيضا، مبيناً أن جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية مفخرة عربية، وقد سدت فراغاً كبيراً بجهودها العلمية وأنشطتها في مختلف المجالات التي تهم أمن المواطن العربي وتوعيته وأضاف أن هذا العمل المتميز للجامعة يُعد رائداً ونوعياً تستنير به جميع الدول العربية وذلك بعد أن أصبحت الجامعة هي البوتقة الإعلامية التنفيذية الفكرية التي تستعين بآرائها جميع الدول العربية وتتعامل معها وتتفاعل من أجل أن يكون هناك تطبيق علمي ومدروس ومُعاش بكل التوصيات التي تصدر عن اجتماعات مجلس وزراء الإعلام العرب.

من جهته أكد الدكتور عبدالله الجاسر نائب وزير الثقافة والإعلام ورئيس الدورة العادية الثالثة للمكتب التنفيذي لمجلس وزراء الإعلام العرب تثمينه للجهود المشرفة التي تقوم بها جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية عاداً جامعة نايف شريكا أساسيا لنا في مجلس وزراء الإعلام العرب ولقد وجدنا من الجامعة تعاوناً كبيراً جدًا في إعداد الاستراتيجية الإعلامية العربية المشتركة لمكافحة الإرهاب التي اقترحت المملكة إعدادها والتي أقرها مجلس الوزراء.

وأضاف: أن هناك تعاونا متواصلا مع الجامعة حتى خرجت هذه الإستراتيجية وتم إقرارها في مجلس وزراء الإعلام العرب ونحن الآن نسعى لوضع آليات لتنفيذ وتطبيق بنود هذه الإستراتيجية بما يخدم وسائل الإعلام العربي في التصدي للإرهاب ومكافحة الأفكار المتطرفة والمفاهيم المغلوطة عن العالم العربي، وأن يكون دور الإعلام العربي معززا للاعتدال والوسطية والتفاهم بالحسنى وتقبل الرأي والرأي الآخر وهي قيم يلتزم بها الإعلام العربي، ومن هذا المنطلق نشكر جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية بما تسهم به معنا في هذه الجانب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى