آخر الأخبار
الاخبار الرياضية

ختام ناجح لمبادرة عيش تجربة الكويت العالمية للدراجات الهوائية

اختتمت مساء أمس مبادرة «عيش تجربة الكويت» العالمية للدراجات الهوائية بعد انتهاء المرحلة الثالثة والأخيرة بوصول المشاركين الـ 85 إلى المحطة الأخيرة (فندق سيشل الجليعة)، بعدما قطعوا 355 كيلومترا توزعت على 3 أيام، حيث توافد جميع المشاركين وصولا إلى نقطة النهاية بدءا من 4.20 عصرا، حيث كان السعودي أنس البابطين أولا فيما جاء الأردني نادر زيقة ثانيا وجزاء العتيبي ثالثا وتبعه البقية تباعا، ولم تشهد المبادرة الكويتية العالمية للدراجات الهوائية أي إصابات باستثناء أحد المشاركين الذي تعرض لكسر بيده لسقوطه في إحدى المراحل وكذلك أحد المتطوعين.
وقد أبدت ممثلة الكويت في المبادرة العالمية للدراجات الهوائية ومديرة المبادرة الكويتية للدراجات الهوائية سارة الحبيل سعادتها الغامرة بنجاح رحلة «عيش تجربة الكويت» عبر مراحلها الثلاثة، مضيفة انه ورغم العقبات المتوقعة في بعض منها التي واجهتنا على مدار الرحلة إلا أن النجاح قد تحقق بفضل تعاون الجهود المخلصة لوزارتي الداخلية والصحة وكذلك جميع المتطوعين، مضيفة: جاء ختامها مسك كما يقال بعد رحلة شائقة تضمنت التعرف على مختلف مناطق الكويت البرية والبحرية والمدنية.
وذكرت الحبيل ان لكل مجموعة مشاركة أهدافا مختلفة، فهناك مثلا الفريق السعودي الذي هدفه إيصال رسالة «صحتي في دراجتي»، وهناك من يطالب بحارات للدراجين وأخرى لذوي الإعاقة وهناك رسائل فردية وقد وصلت رسائلهم جميعا، مشددة على أن المبادرة الكويتية سوف تستمر في الأعوام المقبلة عطفا على النجاح الكبير الذي شهدته.

5

6

7

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى