آخر الأخبار
المقالات

التواصل الفعال في بيئة العمل

يشكل التواصل الفعال بشكل عام مهارة مهمة في الحياة وفي بيئة العمل بشكل خاص يعد من أهم المهارات التي يجب أن يتحلى بها الموظف المجتهد حيث تعتبر القدرة على التواصل بفعالية مع الرؤساء والزملاء في العمل أمر ضروري بغض النظر عن المجال الذي تعمل به فالتواصل الجيد يعد من أهم المهارات لنجاح بيئة العمل فهو يقلل من الخلافات ويبني علاقات أفضل بالاضافه أنه يقود إلى إنتاجية وإبداع أكثر وللتواصل الجيد والفعال عدة مهارات من أبرزها:
الثقه بالنفس،اللطف،الأحترام ،الإستماع الجيد ،تجنب الصراع والسيطره،الوضوح واختيار نبرة الصوت المناسبة،التعاون ،أختيار الردود الملائمه للموقف
وفي دراسة تمت من قبل الشركة الاستشارية الأمريكية “تاور واتسون” أفادت بأن الذين يتمتعون بمهارات تواصل جيدة يحققون المزيد من النجاحات مقارنة بالأشخاص الذين لايتمتعون بتلك المهارات وبالتالي تزداد لديهم نسبة عدم الاستمرارية في العمل
ومن هنا يتضح أنه إذا أراد الشخص أن يكون صاحب تواصل فعال فلا بد من إتقانه لهذة المهارات وعلى الرغم من أنها جميعها مهمة ولا غنى عنها إلا أن التمكن على التحلي ببعضها على الأقل يعد أيضاً أحد صور إتقان مهارات التواصل وخصوصاً في نطاق العمل حيث تساعد مهارات التواصل في حسن التصرف وحسن التعامل مع الموظفين وخصوصاً في المحطة الأولى من محطات التوظيف المتمثلة في مقابلات العمل وصلاً الى نجاح الموظف في مهنته وقدرته إلى الترقيه إلى مناصب وظيفية ومهام أعلى بالأضافة إلى أنها تعزز درجة التعاون وغرس مفهوم الثقة بين الموظفين بعضهم البعض تارة، وبين الموظفين والمدراء تارة أخرى فالاشخاص الذين يتمتعون بمهارات تواصل جيدة يحصلون على علاقات جيدة وفرص أكثر من أولائك الذين لايتمتعون بتلك المهارات فأن كنت موظف أو باحث عن عمل أو مدير فالتواصل الفعال من أهم المهارات التي يجب أن تحرص عليها لتمضي قدماً في تحقيق أنجازاتك المهنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى