آخر الأخبار
أخبار محلية

أمير القصيم يزور مصابي الإنهيار .. ويلوح بعقاب رادع للمتساهلين

اطمأن الأمير فيصل بن مشعل بن سعود أمير منطقة القصيم، على المصابين في حادثة انهيار مبنى مركز المؤتمرات بجامعة القصيم، حيث زار المنومين في مستشفى بريدة المركزي ومستشفى الدكتور سليمان الحبيب، ناقلاً صادق المشاعر والوفاء للمصابين من القيادة والمواطنين الذين آلمهم الحادثة، ومقدماً لهم الدعوات الصادقة بالشفاء العاجل.

الدفاع المدني: 7 حالات وفاة و6 إصابات، والبحث جاري عن شخصين محتجزين

وأوضح وكيل الجامعة للشؤون التعليمية المتحدث الرسمي د. أحمد الطامي، أن الأمير فيصل بن مشعل وجه بتشكيل لجنة عاجلة في حادثة الإنهيار، تتكون من إمارة المنطقة، والجامعة والدفاع المدني والشؤون الصحية، ورفع تقرير عاجل بذلك، مؤكداً بأنه سيتخذ إجراءات للعقاب لردع التساهل في وسائل السلامة.

من جهته أوضح المتحدث الإعلامي للدفاع المدني بمنطقة القصيم العقيد إبراهيم أبا الخيل في بيان اليوم أن موقع الانهيار عبارة عن مبنى دائري (بهو) تحت الإنشاء تبلغ مساحة السقف المنهار ( 570م2 ) ووزنه ( 1250) طن ، وبعد تحديد عدد المحتجزين وحصر عمليات الإنقاذ في المواقع الموجودين بها والعمل على إنقاذهم بمختلف وسائل الإنقاذ ، اتضح أن عدد المحتجزين ( 15 ) عاملاً من جنسيات باكستانية وهندية ومصري تم إخراج عدد ( 7 ) أشخاص متوفين وعدد (6 ) أشخاص مصابين تم نقلهم للمستشفى ، في حين لا يزال البحث جاري حتى إعداد هذا البيان عن شخصين محتجزين بالموقع .

وأضاف أن عددًا كبيرًا من فرق وآليات ومعدات الدفاع المدني بالمنطقة شاركت في عمليات البحث والإنقاذ، بالإضافة إلى فريق البحث والإنقاذ السعودي التابع للدفاع المدني الذي شارك بوسائل البحث ( الكلاب البوليسية ) إلى جانب عددٍ من الجهات الحكومية الأخرى .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى