آخر الأخبار

“أرامكو” و”شل” توقعان اتفاقيات إتمام صفقة فصل أصول “موتيفا”

“أرامكو” و”شل” توقعان اتفاقيات إتمام صفقة فصل أصول “موتيفا”
https://wp.me/pcFMNP-7o1h7
الزيارات: 229
التعليقات: 0

أعلنت “أرامكو ” وشركة رويال دوتش شل بي إل سي “شِل”اليوم الثلاثاء، عن توقيع اتفاقيات نهائية ومُلزِمة بشأن فصل أصولهما والتزاماتهما وأعمالهما في موتيفا إنتربرايزيز إل إل سي “موتيفا”، وهي خطوة مهمة تمثل تقدماً كبيراً وجوهرياً نحو إتمام الصفقة التي يُرتَقبُ إنهاؤها بحلول الربع الثاني من عام 2017م رهناً بالحصول على الموافقة القانونية المطلوبة.

ووقعت الاتفاقيات كل من شركة التكرير السعودية، بوصفها إحدى الشركات التابعة والمملوكة بالكامل لأرامكو، وشركة سوبك هولدينغز إيست إل. إل. سي، وهي إحدى الشركات الأمريكية التابعة لشركة شل، والتي تزاول أعمالها في مجال التكرير والمعالجة والتسويق.

وقال النائب الأعلى للرئيس للتكرير والمعالجة والتسويق في أرامكو السعودية، م. عبد العزيز القديمي: “تتواءم هذه الصفقة بشكل مثالي مع استراتيجية أرامكو السعودية لأعمال التكرير والمعالجة والتسويق حول العالم. وتعتبر موتيفا منافساً قوياً بين المصافي الأمريكية، وستكون حلقة وصل مهمة بالنسبة لنا مع قطاع الطاقة الأمريكي الذي يتسم بالموثوقية. ونهدف إلى مواصلة توفير الدعم المالي القوي لموتيفا خلال مرحلتها الانتقالية لتصبح إحدى الشركات المنتسبة لنا والمستقلة بذاتها في قطاع التكرير والمعالجة والتسويق. ولدينا تاريخ طويل وحافل مع فريق عمل موتيفا، ونفخر بالإنجازات الكبيرة التي حققها الفريق خلال الأعوام الماضية لبناء ركائز القوة الأساسية للشركة”.

ومن جانبه، قال مدير أعمال التكرير والمعالجة والتسويق في شركة شل، جون آبوت: “سوف ينتج عن هذه الصفقة هيكل أعمال بسيط ومتكامل في الولايات المتحدة الأمريكية، بما يتفق مع الهدف المعلن الرامي إلى تحويل شركة شل إلى فرصة استثمارية عالمية. ولقد نجحنا في تأسيس حزمة من الأصول يمكنها أن تعزز نقاط قوتنا، وستساعد هذه الإضافة القوية لمجموعة أعمالنا على تنويع الاختيارات أمام الشركة وتعزيز قطاع التكرير والمعالجة والتسويق في شل”.

وسيتيح إنهاء المشروع المشترك “موتيفا” وإعادة توزيع الأصول، الفرصة أمام كل شركة من الشركتين للتركيز بشكل أفضل على قطاع التكرير والمعالجة والتسويق الخاص بها. وكانت الشركتان قد درستا الخيارات المتاحة أمامهما، وخاضتا مرحلة من المفاوضات الإيجابية والبنَّاءة، منذ توقيعهما مذكرة التفاهم الخاصة بهذا الشأن في مارس 2016، حيث استطاعتا من خلالها اختيار الشكل الأمثل لصفقة تقسيمأصول موتيفا إنتربرايزيز إل إل سي والتزاماتها وأعمالها ونقل ملكيتها بينهما.

وقد نصت اتفاقيات الصفقة التي أثمرت عنها المفاوضات النهائية إلى أن تنتقل ملكية اسم موتيفا إنتربرايزيز إل. إل. سي وكيانها القانوني بالكامل بما في ذلك مصفاة بورت آرثر في ولاية تكساس و24 ميناءتوزيع إلى شركة التكرير السعودية، فضلاً عن حصول موتيفا على حق حصري ببيع البنزين والديزل الذي يحمل علامة شل التجارية في ولايات جورجيا، ونورث كارولينا، وساوث كارولينا، وفيرجينيا، وميريلاند، وواشنطن دي سي والجانب الشرقي من ولاية تكساس ومعظم ولاية فلوريدا.

كما نصت الاتفاقيات على أن تستحوذ شركة شل وحدها على ملكية مصفاة نوركو بولاية لويزيانا (حيث تُشغِّل شل معملاً للكيميائيات)، ومصفاة كونفينت بولاية لويزيانا أيضًا، وإحدى عشرة فرضة توزيع، والأسواق التي تسوق فيها شل المنتجات التي تحمل علامتها التجارية في ولايات ألاباما، وميسيسبي، وتنيسي، ولويزيانا وجزء من ولاية فلوريدا، والمنطقة الشمالية الشرقية بالولايات المتحدة الأمريكية.وستتكامل الأصول بشكل تام مع أعمال التكرير والمعالجة والتسويق الخاصة بشركة شل في أمريكا الشمالية.

وأكدت أرامكو وشل الشريكان المالكان لموتيفا التزامهما التام بمساندة المشروع خلال فترته الانتقالية، وتقديم خدمات متميزة واستثنائية للعملاء، وحرصهما الدؤوب على الالتزام بمعايير الصحة والسلامة والبيئة في أداء الأعمال. وأعلنت الشركتان عن مواصلة تمويلهما لموتيفا خلال مرحلتها الانتقالية، مع التزامهما بالمحافظة على متانة مركزها المالي وقوة سيولتها النقدية.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*